يتحرك الإعلام الأردني- على كثرته وتنوعه- في مجال عصي، وبمرجعية مهنية عاجزة غالباً عن النهوض بآمال الوطن، عبر رسالة إعلامية وطنية مستقلة، تتكيف مع تراثه الشعبي، وتخاطب الواقع، وتستنهض الهمم، لمستقبل مأمول ومحبور، وكل ذلك في سياق يراعي الثوابت الوطنية والقومية.
ولعل الراصد للساحة المحلية يدرك حالة عدم الكفاية النوعية، إذ نقف أمام معضلة الكثرة والافتقار إلى النوعية، بما يجعل الإعلام الجديد عاجزاً عن تقديم منتج راقٍ يستحقه المتلقي الأردني.
وفي جولة على مجمل المنتج الإعلامي الإلكتروني، تتضح مفارقة مهمة، مفادها أن "الاتباع غلب على الابتداع"، حيث تعتبر غالبية المؤسسات توالداً وتكراراً لفكرة واحدة، ولكن تحت عدة مسميات وواجهات؛ ما يحول دون فرادتها في تقديم صورة نمطية تمنحها هوية خاصة، تجذب القارئ الأردني.
عطش المتلقي، ومتطلبات المستقبل، وإمكانات السوق العملاقة، تفتح الباب واسعاً أمام فاعل منتظم، هو إعلام وطن، يصح آداؤه بفكر ومنهج ناضج، غايته الاستجابة لمتغيرات الغد، وفق فهم واضح وواعٍ لمعطيات اليوم بكل ما فيه.
والحال هذه، ولدت صحيفة "نيسان" الإلكترونية كفكرة من رحم الواقع، ونضجت في رحاب المستقبل، وتبنّى تأسيسها وإطلاقها الصحافيان؛ لقمان اسكندر وإبراهيم قبيلات، بعد تقدمهما خطوة أمام من استشعر الحاجة والضرورة، وإثر مشاورات واسعة شملت طيفاً واسعاً من مختلف مناطق المملكة، وبعد الاستماع للعديد من الاستشارات المعمقة من مختصين في الإعلام.
نضوج فكرة "نيسان" أثّث الركاب للسير في طريق طويل، يدرك مصاعبه ومتاعبه القائمون على المشروع، الذين وجدوا الواقع بما فيه من مشكلات مدعاة للبذل والجهد، ولمزيد من العطاء ويستدعي جهود القامات الوطنية.
اليوم، تظهر صحيفة "نيسان" الإلكترونية؛ لتكون موئلاً وقبلة لظمأى المعرفة والحقيقة، يرتشفون فيها ومنها رحيق الواقع وطيب المآل، وتصير تالياً وكيلاً للوطن الأردني، تنوب عن قواه الحية، وتدافع عن قضاياه وتؤسس حاضرة عنوانها الحقيقة دون قيود، وبراوية أردنية خالصة.
ضيق الواقع، وحتمية الغد تحيل إنشاء صحيفة "نيسان" الإلكترونية إلى ضرورة ثابتة، بينما مناعتها تظل رهناً لتطورها الدائم القائم على تجويد العمل الإعلامي فقها وفعلاً، واستبدال ساكن النفس ومقيد الوعي بحقائق المستقبل الحر الموضوعي، في تجاوز لنهج الترك والصمت لصالح حزم مهني واجب، ورفعة يستدعيها المستقبل.
تطور دائم يرخي العنان لإبداع الإعلاميين، ويطلق خيالهم في فضاءات حرة، تستوعبها بنية مهنية حديثة وشابة قادرة على تقديم المنتج الإبداعي، في أبهى صورة وأجل مقام وضمن خطة عمل صارمة، تتضمن روح عمل جماعية، وصرامة لا تكسر ولا تعصر، وبما يؤسس للرفعة المنشودة، التي تنزع عن الصالحين صمتهم فيعاود النهر جريانه، متوكلين على جلالة القائل :"فإذا عزمت فتوكل على الله".

الناشر: إبراهيم قبيلات
ibrahim.sq80@gmail.com
Tel: +962772032681
nesannews16@gmail.com

contact

×

home

انتخابات 2020

مقالات

الأردن

مال

عربي ودولي

ناشئة نيسان

ميديا

مناسبات

ثقافة وفنون

امرأة نيسان

منوعات

رياضة

صحة

 

11 مشكلة صحية قد يكون احمرار الوجه أحد أعراضها

print this page

نيسان ـ نشر في: 2020-09-15 الساعة: 21:45:56

غالباً ما يكون احمرار الوجه استجابة شائعة للقلق أو التوتر أو الإحراج أو الغضب أو أي حالة عاطفية شديدة أخرى، كما يعاني البعض من احمرار الوجه إثر تناول التوابل أو الأطعمة الحارة، لكن هل خطر ببالك أن هذا الاحمرار قد يكون مرتبطاً بحالات مرضية بعضها خطير ويستدعي تدخل الطبيب؟

الحالات التي تسبب احمرار الوجه أو الجسم

يمكن أن تسبب العديد من الحالات المرضية المختلفة احمراراً في الوجه أو الجسم عموماً، لذلك إذا كنت تعاني من الاحمرار بشكل مستمر قم بمراجعة الطبيب للتأكد من أنك غير مصاب بأحد هذه الحالات:

الطفح الجلدي

الأطفال أكثر عرضة من الكبار للإصابة بالطفح الجلدي، وإلى جانب الاحمرار الذي لا يظهر في الوجه فقط بل في مناطق متفرقة من الجسم أيضاً، قد يترافق الطفح الجلدي بأعراض أخرى مثل ارتفاع درجات الحرارة والتعب والتهاب الحلق وسيلان الأنف والإسهال والغثيان.

وعادة ما يكون الطفح على شكل بقع حمراء مستديرة في الجسم ولون أحمر فاتح على الخدين.

وقد يكون الطفح الجلدي على الذراعين والساقين والجزء العلوي من الجسم أكثر وضوحاً بعد الاستحمام بالماء الساخن.

رهاب الخلاء

يعتبر رهاب الخلاء واحد من اضطرابات القلق التي تدفع الأشخاص إلى تجنب الأماكن والمواقف التي قد تجعلهم يشعرون بأنهم محاصرون أو عاجزون أو محرجون، وهو أكثر شيوعاً لدى النساء.

ويشمل الخوف من مغادرة المنزل لفترات طويلة، والخوف من العزلة في المواقف الاجتماعية ، والخوف من التواجد في أماكن يصعب فيها الهروب، مثل السيارة أو المصعد.

وإلى جانب احمرار الوجه تشمل الأعراض الأخرى الشعور بالخوف أو الرهبة والغثيان ، وزيادة معدل ضربات القلب، وألم الصدر والدوخة والارتجاف والتعرق والقشعريرة ، والإسهال.

الحمى القرمزية

تحدث الحمى القرمزية أثناء أو بعد الإصابة بالتهاب الحلق، ومن أبرز أعراضها انتشار طفح جلدي أحمر في جميع أنحاء الجسم (ولكن ليس اليدين والقدمين).

ويشكل الطفح الجلدي في هذه الحالة نتوءات صغيرة تجعله يبدو وكأنه "ورق صنفرة"، وتشمل الأعراض الاخرى للحمى القرمزية احمرار اللسان.

فرط نشاط الغدة الدرقية

قد تسبب أمراض المناعة الذاتية أو الأورام أو الأدوية أو اليود الزائد أو الالتهاب، فرط في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.

مما ينتج عنه مجموعة من الأعراض منها احمرار الوجه وتسارع دقات القلب، وارتفاع ضغط الدم ، ورعاش اليد ، والإسهال ، وفقدان الوزن، والعصبية، والأرق، وصعوبة النوم، والغثيان والقيء ، وعدم انتظام الدورة الشهرية.

التهاب الكلية

التهاب الحويضة والكلية هو عدوى خطيرة تقع في الأجزاء العلوية من المسالك البولية بما في ذلك الكلى، ويتم علاج هذه العدوى عادة بالمضادات الحيوية.

إلى جانب احمرار الوجه، تشمل الأعراض الشائعة الحمى والقشعريرة وآلام الجسم والغثيان والقيء وألم في البطن أو الفخذ أو الظهر.

قد يصاب المريض أيضاً بألم مع التبول وبول دموي.

الصداع العنقودي

يحدث هذا الصداع المؤلم بشدة على شكل دورات، إذ يصاب المريض بألم مستمر وعميق في جانب واحد من الرأس، وفي بعض الحالات يصيب الألم كلاً من الجانبين.

يقع الصداع العنقودي عموماً خلف العين أو حولها، وقد ينتشر الألم إلى الجبهة أو الصدغين أو الأسنان أو الأنف أو الرقبة أو الكتفين على نفس الجانب.

من الأعراض المحتملة احمرار الوجه، الجفن المتدلي والدموع المفرطة ، واحمرار العين ، والحساسية للضوء ، والتورم تحت أو حول إحدى العينين أو كلتيهما ، وسيلان الأنف أو انسداد الأنف، والغثيان.

الحمى الصفراء

الحمى الصفراء مرض فيروسي خطير، قد يكون مميتاً، وهو شبيه بالإنفلونزا وينتشر عن طريق البعوض.

وهو أكثر انتشاراً في أجزاء معينة من إفريقيا وأمريكا الجنوبية ويمكن الوقاية منه بالتطعيم.

تشبه الأعراض الأولية للعدوى أعراض فيروس الأنفلونزا ، بما في ذلك الحمى والقشعريرة والصداع وآلام الجسم وفقدان الشهية، إلى جانب احمرار الوجه أو الجم.

متلازمة كوشينغ

تحدث متلازمة كوشينغ بسبب ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول في الدم بشكل غير طبيعي.

تشمل الأعراض احمرار الوجه وزيادة الوزن وزيادة الدهون خاصة في منطقة الوسط والوجه ، وبين الكتفين وأعلى الظهر (مما يؤدي إلى ظهور حدبة).

تشمل الأعراض الإضافية حب الشباب والتعب وضعف العضلات وعدم تحمل الجلوكوز وزيادة العطش وارتفاع ضغط الدم والصداع وزيادة خطر الإصابة بالعدوى.

وقد تشمل الأعراض النفسية الخلل المعرفي والقلق والاكتئاب.

جرعة زائدة من النياسين

يعتبر تدفق النياسين من الآثار الجانبية الشائعة وغير الضارة لأخذ جرعات عالية من مكملات النياسين (فيتامين ب 3).

تشمل الأعراض احمرار الجلد بعد تناول النياسين بفترة وجيزة ، والذي قد يكون مصحوباً بحكة أو إحساس بالحرقة. وقد تزول الأعراض بمرور الوقت.

العد الوردي

يعتبر احمرار الوجه من أبرز أعراض هذا المرض المزمن الذي يمر بدورات من التعافي والانتكاس.

قد تحدث الانتكاسات بسبب الأطعمة الحارة وأشعة الشمس والتوتر ونوع من البكتيريا المعوية يسمى هيليكوباكتر بيلوري.

وإلى جانب احمرار الوجه قد يترافق مع العد الوردي ظهور حب الشباب وبروز الأوعية الدموية وسماكة في جلد الأنف.

ضربة الشمس

من المعروف أن ضربة الشمس تؤدي إلى حروق في الوجه والجسم عموماً مما يبقي الوجه محمراً لعدة أيام في بعض الحالات، لكن من حسن الحظ أن الجلد يبدأ بالتقشر بعد فترة والعودة للون الطبيعي.

وعادة لا يستدعي الأمر تدخل طبيب إلا إذا ترافق الاحمرار مع ألم وتورم في الوجه.

سن اليأس

لا يعتبر سن اليأس مشكلة صحية لكنه يترافق مع انخفاض في إنتاج الهرمونات في المبايض وتوقف فترات الحيض بشكل دائم.

ترتبط الأعراض التي تعاني منها النساء في المقام الأول بانخفاض إنتاج الهرمونات الجنسية الأنثوية الإستروجين والبروجسترون.

قد تشمل أعراض انقطاع الطمث الهبات الساخنة وجفاف المهبل وألم أثناء الجماع والأرق أو مشاكل النوم والتبول المتكرر أو سلس البول وانخفاض الرغبة الجنسية والاكتئاب وتقلبات المزاج وضمور المهبل. وإلى جانب ذلك قد تعاني النساء من احمرار الجلد بشكل أكثر من المعتاد وفق ما ورد في موقع Healthline.