يتحرك الإعلام الأردني- على كثرته وتنوعه- في مجال عصي، وبمرجعية مهنية عاجزة غالباً عن النهوض بآمال الوطن، عبر رسالة إعلامية وطنية مستقلة، تتكيف مع تراثه الشعبي، وتخاطب الواقع، وتستنهض الهمم، لمستقبل مأمول ومحبور، وكل ذلك في سياق يراعي الثوابت الوطنية والقومية.
ولعل الراصد للساحة المحلية يدرك حالة عدم الكفاية النوعية، إذ نقف أمام معضلة الكثرة والافتقار إلى النوعية، بما يجعل الإعلام الجديد عاجزاً عن تقديم منتج راقٍ يستحقه المتلقي الأردني.
وفي جولة على مجمل المنتج الإعلامي الإلكتروني، تتضح مفارقة مهمة، مفادها أن "الاتباع غلب على الابتداع"، حيث تعتبر غالبية المؤسسات توالداً وتكراراً لفكرة واحدة، ولكن تحت عدة مسميات وواجهات؛ ما يحول دون فرادتها في تقديم صورة نمطية تمنحها هوية خاصة، تجذب القارئ الأردني.
عطش المتلقي، ومتطلبات المستقبل، وإمكانات السوق العملاقة، تفتح الباب واسعاً أمام فاعل منتظم، هو إعلام وطن، يصح آداؤه بفكر ومنهج ناضج، غايته الاستجابة لمتغيرات الغد، وفق فهم واضح وواعٍ لمعطيات اليوم بكل ما فيه.
والحال هذه، ولدت صحيفة "نيسان" الإلكترونية كفكرة من رحم الواقع، ونضجت في رحاب المستقبل، وتبنّى تأسيسها وإطلاقها الصحافيان؛ لقمان اسكندر وإبراهيم قبيلات، بعد تقدمهما خطوة أمام من استشعر الحاجة والضرورة، وإثر مشاورات واسعة شملت طيفاً واسعاً من مختلف مناطق المملكة، وبعد الاستماع للعديد من الاستشارات المعمقة من مختصين في الإعلام.
نضوج فكرة "نيسان" أثّث الركاب للسير في طريق طويل، يدرك مصاعبه ومتاعبه القائمون على المشروع، الذين وجدوا الواقع بما فيه من مشكلات مدعاة للبذل والجهد، ولمزيد من العطاء ويستدعي جهود القامات الوطنية.
اليوم، تظهر صحيفة "نيسان" الإلكترونية؛ لتكون موئلاً وقبلة لظمأى المعرفة والحقيقة، يرتشفون فيها ومنها رحيق الواقع وطيب المآل، وتصير تالياً وكيلاً للوطن الأردني، تنوب عن قواه الحية، وتدافع عن قضاياه وتؤسس حاضرة عنوانها الحقيقة دون قيود، وبراوية أردنية خالصة.
ضيق الواقع، وحتمية الغد تحيل إنشاء صحيفة "نيسان" الإلكترونية إلى ضرورة ثابتة، بينما مناعتها تظل رهناً لتطورها الدائم القائم على تجويد العمل الإعلامي فقها وفعلاً، واستبدال ساكن النفس ومقيد الوعي بحقائق المستقبل الحر الموضوعي، في تجاوز لنهج الترك والصمت لصالح حزم مهني واجب، ورفعة يستدعيها المستقبل.
تطور دائم يرخي العنان لإبداع الإعلاميين، ويطلق خيالهم في فضاءات حرة، تستوعبها بنية مهنية حديثة وشابة قادرة على تقديم المنتج الإبداعي، في أبهى صورة وأجل مقام وضمن خطة عمل صارمة، تتضمن روح عمل جماعية، وصرامة لا تكسر ولا تعصر، وبما يؤسس للرفعة المنشودة، التي تنزع عن الصالحين صمتهم فيعاود النهر جريانه، متوكلين على جلالة القائل :"فإذا عزمت فتوكل على الله".

الناشر: إبراهيم قبيلات
ibrahim.sq80@gmail.com
Tel: +962772032681
nesannews16@gmail.com

contact

×

home

انتخابات 2020

مقالات

الأردن

مال

عربي ودولي

ناشئة نيسان

ميديا

مناسبات

ثقافة وفنون

امرأة نيسان

منوعات

رياضة

صحة

 

قبل بيع حاسوبك أو جوالك ..امسح بياناتك الشخصية هكذا

print this page

نيسان ـ نشر في: 2020-09-16 الساعة: 09:01:15

تحتوي الأجهزة الشخصية كالكمبيوتر المكتبي اللوحي أو الهاتف الجوال على الكثير من معلوماتك الشخصية. وإذا فكرت في بيعها أو إعادة تدويرها أو التبرع بها لأحد، فعليك أن تحرص على حذف جميع المعلومات الموجودة عليها بطريقة صحيحة؛ حتى لا يتمكن أحد من استرجاعها.

هناك طرق بسيطة للتأكد من حذف بياناتك الشخصية يمكن أن تقوم بها بنفسك، والأسلوب الذي تتبعه في تأمين معلوماتك الخاصة يعتمد على نظام التشغيل ونوعية وحدة التخزين على جهازك.

دعنا نشرح لك بالتفصيل الخطوات والطرق المضمونة:

1. احتفظ بنسخة من بياناتك قبل الحذف قبل تنظيف حاسوبك وحذف البيانات المخزنة عليه، احرص على أن تكون لديك نسخة احتياطية من أي ملفات تحتاجها، وعطِّل أية برمجيات تتطلب فعل ذلك. بالنسبة إلى أجهزة MacBook، تنصح آبل بتسجيل الخروج من كل خدمات iCloud، وضمن ذلك iTunes وiMessages.

ثم عليك معرفة نوعية التخزين على حاسوبك. على أجهزة ويندوز، يكون العثور على هذه المعلومة أصعب قليلاً، لكن أسهل وسيلة هي فتح أداة Defragment and Optimize Drives، ثم اكتب "defragment" بقائمة البحث في شريط المهام.

أما على أجهزة MacBook، فانقر على شعار آبل ثم على About This Mac، ثم اختر تبويب Storage. عادةً ما توضِّح هذه الصفحة ما إذا كان "solid state" أو "flash storage" لوسائط التخزين ثابتة الحالة (SSD)، أم "hard disk drive" للأقراص الصلبة الميكانيكية.

سترشدك التوجيهات التالية ليتم تنظيف الحاسوب مع أي جهاز يعمل بنظام ويندوز 10، إضافة إلى معظم أجهزة ماك. إذا كانت لديك نسخة أقدم من ويندوز، أو إذا شئت تنفيذ العملية باستخدام وسائل مختلفة لحذف الملفات، فأفضل خياراتك هو الأداة المستقلة المسماة Dban.

2. إذا كان لديك وسيط تخزين ثابت الحالة، فابدأ بالتشفير إذا كنت قد اشتريت حاسوبك في السنوات القليلة الماضية، فالأرجح أن به وسيط تخزين ثابت الحالة. وسائط SSD أسرع من الأقراص الصلبة الميكانيكية القديمة، وتستعمل ذاكرة flash عوضاً عن الأقراص الممغنطة. لكن الجانب السلبي لهذه التقنية أنَّ حذف الملفات بأمانٍ من على SSD أمر شديد الصعوبة. إذ إن SSD تستعمل تقنيةً تسمَّى wear leveling لمدِّ أعمارها، لكن من الآثار الجانبية لهذه العملية إمكانية بقاء البيانات على وسيط تخزينٍ حتى بعد مسحها.

لذا، فبدلاً من استخدام برمجيات خاصة لمحو محتويات SSD، الأحرى بك تشفير وسيط التخزين، باستعمال عملية حسابية لتشويش البيانات بمفتاح مرور لا يملكه أحدٌ سواك. من دون المفتاح، تبدو الملفات على وسيط التخزين كأنها طلاسم، وحتى لو نجح أحد في استعادة الملفات، فلن يستطيع فتحها.

3. طرق التشفير لنظامي Windows وMac الخبر السار أن تشفير وسيط التخزين أمر بسيط. هذا شيء ننصح بفعله في كل كمبيوتر ذي SSD، حتى لو لم تكن ستبيعه. يمكنك أيضاً تشفير الأقراص الصلبة الميكانيكية للغرض نفسه، لكن العملية تستغرق وقتاً طويلاً جداً، ومن الأسهل أن تكتفي بحذف البيانات من عليها.

طريقة التشفير لنظام Windows إذا كان حاسوبك يعمل بنظام ويندوز، فقد يكون تشفير وسيط تخزينك معقداً بعض الشيء، حسب نسخة الويندوزالموجودة على جهازك والمكونات التي نصَّبتها.

بعض حواسيب Windows المحمولة متاحٌ بها التشفير افتراضياً. للتأكد:

1. انقر على قائمة Start ثم اختر Windows Administrative Tools، ثم System Information (أو اكتب "system information" في قائمة البحث بشريط المهام).

2. ابحث عن Device Encryption Support، وإذا وجدته وكان يقول "Meets prerequisites"، فهو متاح على جهازك بالفعل.

أما إذا لم يوجد ذلك الخيار، فابحث عن أداة التشفير الذاتية، BitLocker، وهي متاحة في نسخ Pro وEducation وEnterprise من ويندوز10، ثم اتبع الخطوات التالية:

1. افتح Control Panel.

2. انقر على System and Security.

3. انقر على Manage BitLocker.

4. انقر على Turn on BitLocker.

وتستطيع BitLocker أيضاً تشفير وسائط التخزين الخارجية، وضمنها بطاقات SD ووحدات الذاكرة الفلاشية، وهي طريقة أسلم لحذف الملفات على تلك الوسائط قبل تهيئتها.

إذا لم تكن BitLocker متاحةً لديك، فعليك اللجوء إلى برمجية مستقلة. نرشِّح لك VeraCrypt، لكن يجب أن تعلم أن عملية التشفير بها أعقد من BitLocker. وقد يوفِّر بعض مصنِّعي SSD أيضاً برمجياتٍ لمحو وسائط SSD بأمان.

طريقة تشفير البيانات لنظام Mac: تحتوي أجهزة Mac على أداة التشفير المجانية باسم FileVault 2، منذ عام 2011، والخطوات واحدة في جميع نسخ macOS:

1. افتح System Preferences.

2. انقر على Security & Privacy.

3. اختر تبويب FireVault.

4. انقر على Turn on FileVault.

5. في نظام تشغيل OS X Yosemite وما يليه، يُطلب منك إما استخدام كلمة مرور iCloud خاصتك وإما استخدام مفتاح استرجاع. بما أنك تنظِّف الجهاز، فكلا الخيارين مقبول.

4. تنظيف وإعادة ضبط حاسوبك

هذه آخر فرصة لك لاسترجاع أية ملفات، فتأكَد مرةً أخرى قبل الاستمرار.

فور ما تفعِّل تشفير SSD، أو إذا كان بجهازك قرص صلب ميكانيكي، فلم يتبقَّ إلا تهيئة وسيط التخزين وإعادة ضبط نظام التشغيل. حين تفعل هذا، لديك خياران: الاحتفاظ بملفاتك (وهو أمر مفيد إذا كان حاسوبك يعمل ببطء أو يعاني مشاكل أخرى) أو حذف كل شيء، مما يحذف جميع ملفاتك المخزَّنة على الجهاز ويعيد تثبيت نظام التشغيل. وإذا كان بحاسوبك SSD وتم تشفيره، فهذه الخطوة ليست ضرورية إذا كنت ستعيد تدوير الكمبيوتر، لكنها خطوة مفيدة.

إعادة الضبط نظام ًWindows: 1. افتح Settings واختر Update & Security.

2. انقر على تبويب Recovery، ثم Get Started.

3. اختر Remove everything.

اتبع الأوامر المطلوبة على الشاشة، وسيُعاد تشغيل جهازك.. ووفقاً لحجم وسيط التخزين لديك، قد يستغرق هذا بضع ساعات. في النهاية سيفتح لك شاشة التثبيت، ويمكنك إطفاؤه.

طريقة إعادة الضبط لنظام Mac: بالنسبة إلى نظام ماك، عليك تشغيل جهازك وأمره بدخول قائمة خاصة قبل فتح نظام التشغيل:

1. افتح حاسوبك (أو أعِد تشغيله).

2. اضغط فوراً ضغطةً مطوَّلةً على مفتاحي Command وR على لوحة المفاتيح حتى يظهر شعار آبل. فور حدوث ذلك، اترك المفتاحين.

3. سيدخل جهازك قائمة استرجاع خاصة. اختر Disk Utility من القائمة.

4. اختر وسيط تخزينك ثم انقر على زر Erase. ولا مانع من الاحتفاظ بالإعدادات الأساسية للتهيئة والمخطط.

5. اختر Security Options. إذا كنت قد شفَّرت وسيط التخزين، يمكنك تركها على الخيار الأساسي، لكن إذا كنت تهيِّئ قرصاً صلباً ميكانيكياً، فعليك نقله على الأقل إلى ثاني الطبقات أماناً، "3-pass secure erase".

في حال انتهاء Disk Utility من محو كل شيء، يمكنك إطفاء جهاز الكمبيوتر. أو يمكنك الرجوع إلى قائمة Utilities واختيار Install macOS إن شئت تهيئة الجهاز للمشتري، لكن هذا ليس ضرورياً.

طريقة إعادة الضبط لنظام Chrome OS:

تتيح جوجل التشفير افتراضياً في ChromeOS، وعملية إعادة الضبط بسيطة:

1. افتح Settings.

2. اكتب "Powerwash" في شريط البحث.

3. انقر على Reset.

4. انقر على Restart.

5. انقر على Powerwash ثم Continue.

لاحظ أن أجهزة Chromebook تتَصل بحساب جوجل، الذي ما زال يخزِّن معظم بياناتك، إن لم يكن كلها. حين تستعمل Powerwash، فإنه يسجِّل خروجك تلقائياً من حسابك جوجل الخاص بك.

5. تنظيف وإعادة ضبط الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية كما هي الحال في الكمبيوتر، عليك اتخاذ الخطوات لتنظيف وإعادة ضبط هاتفك أو جهازك اللوحي قبل بيعه. والعملية أسهل بكثير على الأجهزة المحمولة من الحواسيب.

التشفير لنظام ios: التشفير متاح افتراضياً على iPhone وiPad، لذا ليس عليك سوى إعادة ضبط جهازك. أولاً، تأكَّد من وجود نسخة احتياطية حديثة لبياناتك، ثم عطِّل خاصية Find My. فور الانتهاء من ذلك، يمكنك إعادة ضبط هاتفك أو جهازك اللوحي، اتبع الخطوات التالية:

1. افتح Settings.

2. اضغط على General.

3. اضغط على Reset.

4. اضغط على Erase All Content and Settings. وأدِخل رمز المرور الخاص بك حين يُطلب منك، ثم اضغط على Erase.

حين الانتهاء من العملية، سيعيد iPhone أو iPad التشغيل، وبعد ذلك يمكنك إطفاؤه.

التشفير لنظام Android: التشفير متاح افتراضياً في أجهزة Android الحديثة، لكن تأكَّد من تفعيلها بفتح Settings، ثم Personal، ثم Security (قد توجد في أماكن مختلفة على بعض هواتف Android). احرص أيضاً على وجود نسخة احتياطية لبيانات هاتفك. ومن ثم، يمكنك إعادة ضبط الجهاز. وتختلف هذه العملية بناءً على نوع الهاتف، لكن إليك طريقة فعل ذلك على هاتف يعمل بنظام Android:

1. افتح Settings.

2. اضغط على System وافتح قائمة Advanced المنسدلة.

3. اضغط على Reset options.

4. اضغط على Erase all data.

5. اضغط على Reset Phone، وأدِخل رقم PIN الخاص بك، واختر Erase Everything.

الخلاصة:

يُعتبر تشفير وتنظيف أجهزتك كافياً لدى معظم الناس، مع أنه يمكنك تدميرها إذا لم تكن تنوي إعطاء الجهاز لشخص آخر. لكن إذا كنت تملك حاسوباً محمولاً ما زال يعمل، ففكِّر في إعادة تدويره أو التبرع به.

سواء إذا كنت ستعطي حاسوباً لشخص آخر أو سترسله إلى مركز إعادة تدوير، فتنظيف بياناتك الشخصية خطوة أولى ضرورية، لذا خذ وقتك لتنفيذها بشكل صحيح.